اليوم الثلاثاء 2023/2/7 - مساءً

تصريحات موسيماني قبل مباراة الأهلي المصري وسطيف الجزائري


تحدث الجنوب أفريقي بيتسو موسيمان ، مدرب فريق الأهلي المصري ، قبل لقاء فريقه المرتقب مع ضيفه الجزائري وفاق سطيف ، غدا السبت.

ويلتقي الأهلي ، حامل لقب دوري أبطال أوروبا في النسختين السابقتين ، وحامل الرقم القياسي في عدد مرات إحراز البطولة بـ 10 ألقاب ، مع ضيفه وفاق سطيف ، مساء غد السبت ، على أرض الملعب. ستاد أهلي وى السلام بالعاصمة المصرية القاهرة في ذهاب نصف نهائي المسابقة القارية.

وقال الموسيماني إن الأهلي سيواجه غدا فريقا كبيرا وهو وفاق سطيف الجزائري الذي تأهل على حساب الترجي وعلى أرض الأخير في تونس ، مما يؤكد أنه فريق كبير ويستحق الاحترام.

وأضاف المدرب خلال المؤتمر الصحفي لمباراة اليوم الجمعة ، أن “فريق وفاق سطيف يلعب مبارياته بشكل هجومي سواء كان ذلك في ملعبه أو خارجه ، وله مدير فني جيد وحارس مرمى متميز”.

وتابع موسيماني حديثه قائلا: “نحن كجهاز فني نؤدي واجبنا ونعمل على طريقتنا الخاصة وطريقتنا خلال التحضير للمباريات. نحترم الخصم ونقف على الخصائص الفردية للاعبين في الفرق. نواجهه ، وهو ما اعتدت عليه أثناء عملي مع فريق الدعم على مدار سنوات عديدة من العمل معًا “.

وشدد موسيماني على أن وصول وفاق سطيف إلى نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا ليس مفاجأة له خاصة أن المنتخب الجزائري مؤهل بشكل جيد.

وأوضح مدرب الأهلي أن تاريخ المواجهات بين الفرق في بعض الأحيان له دور وفي أوقات أخرى ليس له أي تأثير ، وضرب مثالا مع فريق كبير مثل ريال مدريد ، مؤكدا أن تاريخه مؤثر ورائع. يلعب دورًا كبيرًا ، ومن ناحية أخرى ، فإن فريقًا بحجم بايرن ميونيخ في مباراته مع فياريال في دوري أبطال أوروبا لم يكن له علاقة به ، وهو شخصياً يؤمن بأنه أداء على أرض الملعب يحدد نهاية المواجهات.

وختم الموسيماني تصريحاته مؤكدا أن الأهلي يحترم وفاق سطيف قبل مواجهة الفريقين غدا ، مشيرا إلى أن الأهلي يبلغ دائما نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا ولديه خبرة ولعب مباريات كبيرة وليس لديه أعذار في. مثل هذه المواجهات وفي نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

يشار إلى أن هذه هي المباراة السادسة بين الأهلي وفاق سطيف في مختلف المسابقات القارية ، حيث فاز كل فريق مرتين على الآخر في دوري الأبطال ، فيما فرض التعادل 1-1 نفس الشيء في لقاءهما في السوبر الأفريقي. الكأس التي حسمها المنتخب الجزائري لصالحه بركلات الترجيح عام 2015.